الدكتور ف . عبد الرحيم عالم من علماء علم الأصوات الدكتورة سميراء محمد أجمل

الشيخ محمّد الرابع الحسني الندوي أديباً ألمعيّاً ، وكاتباً بارعاً
يناير 14, 2024
الشيخ محمّد الرابع الحسني الندوي أديباً ألمعيّاً ، وكاتباً بارعاً
يناير 14, 2024

رجال من التاريخ :

رجال من التاريخ :

الدكتور ف . عبد الرحيم

عالم من علماء علم الأصوات

الدكتورة سميراء محمد أجمل *

يُعد اللغويون الخليل بن أحمد الفراهيدي ( ت 175هـ ) رائد الدراسة الصوتية العربية وواضع أصولها وخاصةً أن كتابه ” العين ” بُنِي على أساس صوتي ، وصُدِّر بمقدمة صوتية ، وهو أول دراسة صوتية منظمة في تاريخ اللغة العربية .

وجاء بعد ذلك كتاب سيبويه ( ت 180هـ ) ، الذي تضمَّن دراسات صوتيةً أوفت على الغاية دقةً وأهميةً ، وتنوَّعت مادتها ، منها ما يتعلق باللهجات والمقايسة بينها ، ومنها ما يعرض للقراءات ، ومنها ما يتحدث عن ظواهر صوتية مختلفة كأحكام الهمز من تحقيق وتسهيل ، والإمالة والفتح وما يتعلق بهما من أحكام ، والإعلال والإبدال والتعليل الصوتي لهما ، إلى غير ذلك من مباحث صوتية [1] .

أما الدكتور محمد حسن الطيان [2] فيعُد ” ابن جني ( ت 392هـ ) أول مَن أفرد المباحث الصوتية في مؤلَّف مستقل ، ونظر إليها على أنها علم قائم بذاته في كتابه ( سر صناعة الإعراب ) الذي بسط فيه الكلام على حروف العربية : مخارجها ، وصفاتها ، وأحوالها ، وما يعرض لها من تغيير يؤدي إلى الإعلال أو الإبدال ، أو الإدغام أو النقل أو الحذف ، والفرق بين الحرف والحركة ، والحروف الفروع المستحسنة والمستقبحة ، ومزج الحروف وتنافرها . ولا تقتصر جهود ابن جني الصوتية على ما جاء في كتابه المذكور ، وإنما تتعدَّاه إلى كُتبه الأخرى ، وفي مقدمتها الخصائص الذي تضمن مادةً صوتيةً غنيَّةً ، جاء بعضها منثوراً في تضاعيف الكتاب ، وأُفرد بعضها الآخر في أبواب مستقلة ؛ مثل : باب في كمية الحركات ، وباب في مطل الحركات ، وباب في مطل الحروف ” [3] .

عناية الدكتور ف . عبد الرحيم بعلم الأصوات :

الدكتور ف . عبد الرحيم من أبرز القامات العلمية التي عُنيت بعلم الأصوات في العصر الحديث .

وصفه الدكتور محمد أجمل الإصلاحي الندوي [4] قائلاً : ” عالم واسع الاطلاع ، طويل الباع في اللغة العربية ، وعارف بعشر لغات أخرى بين إجادة وإلمام ، ومتخصص في فقه اللغة ، ومتعمق في علم الأصوات ، ومع هذا العلم الوافر والفضل نراه خفيفَ الظل ، سهلَ الخليقة ، جمَّ التواضع ، يكاد حسن أدبه يغرّ كثيراً من الناس عن علمه ” [5] .

نشأته : الدكتور فانيامبادي عبدالرحيم بن عبد السبحان بن أمير الدين المعروف بالدكتور ف . عبدالرحيم ولد في مدينة فانيامبادي [6] في ولاية تاميلنادو عام 1933م ،نبغ عالماً ولغويّاً وزعيماً في علم الأصوات لا يدانيه أحد من معاصريه ، بالرغم من أن أسرته اشتهرت بالتجارة والبعد عن ميادين العلم .

يتقن حوالي أربع عشرة لغة هي : العربية والإنجليزية والأردية والسريانية والعبرية والفارسية والتركية والهندية والتاميلية والألمانية واليونانية والفرنسية والسنسكريتية والاسبرنتو .

مسيرته العلمية : أنشأ المسلمون حركةً علميةً في فانيامباديب اسم         ( الجمعية التربوية المحمدية ) ( VMES ) ، وهذه أنشأت لاحقاً المدرسة الإسلامية – الثانوية ، والكلية الإسلامية التابعة لجامعة مدراس            ( Chennai ) ، يقول الدكتور عبد الرحيم : ” في زمننا كانت الدراسة الجامعية تبدأ بسنتين تمهيديتين ، ثم يبدأ برنامج البكالوريوس . فدرست الدراسة التمهيدية بالكلية الإسلامية بفانيامبادي ، ثم انتقلت إلى Presidency College بمدينة مدراس عاصمة الولاية ، وهذه الكلية تابعة لجامعة مدراس ، وتخرجت فيها ، والمادة التي تخصصت فيها هي اللغة الإنكليزية وآدابها ” .

  • حصل على الماجستير من مدراس في اللغة الإنجليزية .
  • ثم حصل على الماجستير في اللغة العربية من جامعة عليكره الإسلامية عام1960م .
  • ثم حصل مرةً أخرى على الماجستير في اللغة العربية عن : ” رسالة في الكلمات الفارسية المعربة ” ، جمع فيها جميع الكلمات الفارسية المعربة [7] ، من جامعة الأزهر عام 1966م .
  • حصل على شهادة الدكتوراه في اللغة العربية – التخصص في قسم ( أصول اللغة ) – . ( عن تحقيق ( المعرب للجواليقي ) – من حيث دراسة لمادة الكتاب بإرجاع الكلمات إلى أصولها وبيان التغير الواقع فيها – ، من جامعة الأزهر سنة 1973م .

عمله في المجال التعليمي :

  • درّس سنةً واحدةً في المدرسة الإسلامية اللغة الإنجليزية في فانيامبادي .
  • عمل محاضراً للغة الإنجليزية وآدابها بجامعة مدراس من عام 1954م حتى عام 1959م .
  • كان محاضراً للغة العربية بجامعة مدراس من عام 1960م حتى 1964م .
  • عمل محاضراً في قسم اللغة الإنجليزية بجامعة أم درمان الإسلامية بالسودان من عام 1966 – 1969م .
  • قام بتدريس مادتي الأصوات واللهجات العربية القديمة . كما كان مديراً لشعبة اللغة العربية لغير الناطقين بها في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنوّرة 26 سنة ( من 1969م إلى 1995م ) .
  • مدير مركز الترجمات بمجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة منذ عام 1415هـ ، إلى وفاته .
  • لقب بأفضل العلماء في الدراسات الإسلاميَّة واللغة العربيَّة من جامعة مدراس عام 1960م .
  • حاز على جائزة رئيس جمهورية الهند لخدمة اللغة العربيَّة عام 1996م .

نشاطاته العلمية :

  • له مدونة على الشبكة العالمية يدرّس من خلالها اللغة العربية لغير الناطقين بها باللغة الإنكليزية ، وعنوان المدونة : drvaniya.com
  • يشرف على معهد تعليم لغة القرآن بمدينة تورنتو بكندا .
  • رئيس مركز القرآن بالهند ، وقد قام المركز بإعداد مصحف مصفوف بالحاسوب باستخدام أقل عدد من أشكال الحرف الواحد لتسهيل قراءة القرآن الكريم على الجيل الجديد من المسلمين غير العرب .
  • المشاركة في تحكيم الأبحاث .
  • الإشراف على رسائل علمية ببعض الجامعات السعودية .
  • مناقشة رسائل علمية في السعودية ودول أخرى .
  • المشاركة في ندوات علمية في المملكة وفي غيرها من الدول .
  • له مقالات وتعقيبات نشرت في مجلة مجمع اللغة العربية في دمشق ومجلة المجمع العلمي الأردني ، كما كان له عمود ثابت في ملحق التراث في جريدة المدينة المنورة ، استمر أكثر من عشر سنوات [8] .

نظَّم دورات للغة العربية من قبل الجامعة الإسلامية بالمدينة    المنورة ، منها :

  • دورة المركز الإسلامي بواشنطن دي سي بالولايات المتحدة الأمريكية .
  • دورات للغة العربية في ألمانيا على امتداد مدة عشر سنوات متتالية .
  • دورة لتعليم اللغة العربية للقضاة والمحامين في باكستان .
  • اشترك في إقامة دورة للغة العربية في الفلبين مرتين .
  • دورة في لندن .
  • دورة في كندا مرتين .
  • في غانا مرتين .
  • في الهند عدة مرات .

مع أعماله الجليلة أذكر قصةً طريفةً ومؤثرةً حدثنا الدكتور قال :  ” عندما كنت طالباً في الابتدائية طلب المدرس أن نعبر عن العطلة الصيفية كيف قضيناها ، فبدأ الطلاب بالتعبير : ذهبنا إلى هذه المدينة وتلك المدينة بالقطار ، وعندما جاء دوري سألت المدرّس : جميع أصدقائي يقولون سافرت بالقطار ، ما هو القطار ؟ تعجب المدرّس وجميع أصدقائي بأني لا أدري ما هو القطار ، أخذني المدرس إلى جميع الفصول ، وقال للطلاب : ( اس بچے نے ٹرين نہیں دیکھی ) هذا الطفل لم ير القطار ، منذ ذلك اليوم أصبحت معروفاً بـالطفل أعني ( بچہ ) طوال السنة الدراسية .

وها هو الطفل ينتقل من مدينة بالقطار إلى مدينة بالقطار ، يواصل تعليمه حتى وصل إلى ذروته ، يحلق في سماء العلم والمعرفة ، فيجالس سيبويه في القديم ثم الصغاني في الوسطى فرمضان عبد التواب في الحاضر ، فيقرأ هذا ويخطئ ذاك ويصحح هؤلاء [9] ، فأي منزلة وصل .

انقطع الدكتور للتحصيل والاشتغال بالعلم فلم يتزوَّج ، فهو من العلماء العزَّاب الذين آثروا العلم على الزواج .

من أساتذته :

الشيخ محمد محيي الدين عبد الحميد ( 1318 – 1393هـ / 1900 – 1973م ) ، من أعضاء المجمع اللغوي بالقاهرة ، ورئيس لجنة الفتوى والأزهر . وكانت صلته بالشيخ العلامة عبد العزيز بن عبد الله بن باز ، والإمام الشيخ أبي الحسن علي الحسني الندوي قويةً .

مؤلفاته :

قبل الحديث عن مؤلفات الدكتور في مجال فقه اللغة وغيرها ، أذكر حادثةً تشهد بحرص الدكتور على جمع الألفاظ من مصادرها الأصلية واهتمامه بضبط أصوات النطق . . . يقول الدكتور : ” قرأت في كتاب لمستشرق أن ظاهرة الكشكشة سائدة في قرية زنكلون بمحافظة الشرقية في مصر . والكشكشة هي نطق الكاف كالتاء والشين . أردت أن أتأكد صحة هذا القول ، فشددت الرحل إلى زنكلون ، وهي قرية صغيرة ، فقابلت فلاحاً عند مدخل القرية ، فقلت له : أريد أن أكلمك .

فقال : تشلِّمني .

قلت له : أخاف هذا الكلب الذي معك .

قال : هذا التشلب لا يضرك .

قلت : أين الجامع الكبير .

قال : الجامع التشبير بعيد .

فذكرت في كل جملة كلمة تتضمن كافاً ، فحولها إلى الجيم المهموسة .

فعرفت أن هذه القرية جزيرة لغوية .

(أ) في مجال فقه اللغة وعلم الأصوات :

  1. تحقيق ” المعرب ” للجواليقي : نشرته دار القلم ، كانت رسالته للدكتوراه من جامعة الأزهر سنة 1973م .
  2. القول الأصيل فيما في العربية من الدخيل : صدر عن مكتبة لينة للنشر والتوزيع ، بدمنهور في مصر ، ط 1 ، 1411هـ/1991م . والكتاب عبارة عن مستدركات المؤلف على الجواليقي في كتابه المعرب ، ويحتوي على 500 كلمة .
  3. سواء السبيل إلى ما في العربية من الدخيل : يحتوي على 400 كلمة من الدخيلة إلى العربية ، وصدر عن دار المآثر بالمدينة النبوية ، ط 1 ، 1419هـ/1998م .
  4. الإعلام بأصول الأعلام الواردة في قصص الأنبياء عليه السلام : صدر عن دار القلم بدمشق ، ط1 ، 1413هـ/ 1993م ، يشمل الأعلامَ الواردة في القرآن الكريم ، والأعلامَ الواردة في كتب السِّيَر والتاريخ والتفسير ؛ لأزواج بعض الأنبياء وأولادهم ، وللملوك المعاصرين لهم ، وللمُوالين والمعاندين لهم ، وللرجال الصالحين وغيرهم ، وذلك لأنه قد وقع في أسماء الكثير منهم تصحيفٌ وتحريف ، وتعدَّدَت صيغُ كثير منها .
  5. الدخيل في اللغة العربية الحديثة ولهجاتها : نشرت عام ( 1393هـ/ 1973م ) وقد اشتمل الكتاب على قرابة (800) كلمة من الألفاظ الدخيلة في اللغة العربيَّة الفصحى ، بالإضافة إلى الألفاظ الدخيلة في اللغة العربيَّة المعاصرة ولهجاتها المختلفة ، من شاميَّة ومصرية وسعودية ( حجازية ونجدية ) .
  6. معجم الدخيل في اللغة العربية الحديثة ولهجاتها : استدرك في هذا الكتاب ما فاته من الألفاظ في كتاب ” الدخيل في اللغة العربية الحديثة ولهجاتها ” وقد صدر بعد أربعين سنة من ذلك الكتاب ، جمع فيه حوالي 1600 كلمة ، نشر من دار القلم سنة 2011م .
  7. پردہ اٹھا دوں اگر چہرہ الفاظ سے ( باللغة الأردية في أصول الكلمات ) : نشر من بيت الحكمت في لاهور سنة 2005م .
  8. Europe Speaks Arabic ” أوربا تتحدث بالعربية ” : نشر من Goodword Books بدلهي ، يعالج الكتاب – بصورة حوار بين بريطاني وعربي – الكلمات العربية الدخيلة في اللغة الإنكليزية وفي عدة لغات أوربية أخرى .
  9. سحر الألحاظ في شعر الألفاظ ، نشرت من دار القلم سنة 2018م .
  10. گلستان الفاظ ومعاني

(ب) في مجال تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها :

  1. دروس اللغة العربية لغير الناطقين بها المقسمة إلى ثمانية أجزاء ، صدر منه ستة أجزاء ، نشرته الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة ، كذلك نشرته عدة دور نشر في بلدان مختلفة بإذن المؤلف ومن دونه . وقد كتب الله لهذا الكتاب القبول ، فهو يُدرس في جميع أنحاء العالم .
  2. مفتاح دروس اللغة العربية لغير الناطقين بها باللغة الإنكليزية ( ثلاثة أجزاء ) ، وقد ترجم إلى لغات منها : الأردية ، والتاميلية ، والفرنسية ، والألمانية ، والإيطالية .
  3. حلّ التمارين الواردة في دروس اللغة العربية لغير الناطقين بها .
  4. معجم الكلمات الواردة في دروس اللغة العربية لغير الناطقين بها .
  5. كتاب المعلِّم لدروس اللغة العربية لغير الناطقين بها .
  6. دروس اللغة العربية ( موزعة على ثمانية أجزاء بحسب المنهج الدراسي المتبع في الولايات المتحدة الأمريكية ، وفي بلدان أخرى ) .
  7. دروس اللغة العربية لغير الناطقين بها للأطفال ( في جزئين ) .
  8. أحاديث سهلة .
  9. نصوص من الحديث النبوي الشريف ( توظيف الحديث النبوي الشريف لتعليم اللغة العربية ) . المؤسسة الإسلامية بمدراس في الهند .
  10. نصوص إسلامية .
  11. أربعون حديثاً .
  12. الباحث عن الحق ( حديث سلمان الفارسي رضي الله عنه مع شرح لغوي . ينبني هذا الكتاب والكتب التالية على رأي المؤلف في ضرورة توظيف النصوص الإسلامية في تعليم اللغة العربية ) .
  13. في بلاط هرقل ( حديث أبي سفيان رضي الله عنه مع شرح لغوي ) .
  14. إنهما من مشكاة واحدة ( حديث هجرة المسلمين إلى الحبشة مع شرح لغوي ) .
  15. أبشر بخير يوم ( حديث كعب بن مالك رضي الله عنه مع شرح لغوي ) .
  16. المسعف في لغة وإعراب سورة يوسف . المؤسسة الإسلامية بمدراس في الهند .
  17. التبيان لحروف لغة القرآن ( باللغة التاميلية لغة ولاية تاملنادو في جنوب الهند ، كتاب في تعليم حروف اللغة العربية بصورة مبتكرة .
  18. التبيان لحروف لغة القرآن ( باللغة الإنكليزية ، كتاب في تعليم حروف اللغة العربية بصورة مبتكرة ) .
  19. التبيان لحروف لغة القرآن ( باللغة الأردية ، كتاب في تعليم حروف اللغة العربية بصورة مبتكرة ) .
  20. Selections From the Glorious Quran ( مختارات من القرآن الكريم باللغة الإنكليزية ، ومع الكتاب ستة ديفيدي تحتوي على تدريس المؤلف لهذا الكتاب ) .
  21. Surat al-Hujurat ( سورة الحجرات مع ترجمة معانيها وشرحها اللغوي باللغة الإنكليزية ) .
  22. Both These Lights Emanate From the Same Niche ( إنهما من مشكاة واحدة باللغة الإنكليزية ) .
  23. From Esphahan To Madina in Search of Truth ( من أصفهان إلى المدينة بحثاً عن الحقّ ) .
  24. Let’s Begin To Read Arabic ( لنبدأ قراءة اللغة العربية ، كتاب لتدريس الحروف العربية بطريقة مبتكرة ) نُشر في لندن .

(ج) في المجال الإسلامي :

  1. دليل الحيارى في تسمية كتب اليهود والنصارى .
  2. كيا یہ كتاب دينی درسگاہوںمیں پڑھانے کے قابل ہے ؟ ( أيليق هذا الكتاب أن يُدرس في المعاهد العربية ؟ نقد كتاب كليلة دمنة ) .
  3. إقسام الأيمان في أقسام القرآن .

المراجع والمصادر :

  1. الأعلام لخير الدين الزركلي ، دار العلم للملايين – بيروت ، ط 15 ، 2002م .
  2. بحوث ومقالات في اللغة والأدب وتقويم النصوص ، للدكتور محمد أجمل الإصلاحي ، دار الغرب الإسلامي – بيروت ، ط 1 ، 1428هـ – 2007م .
  3. معجم الدخيل في اللغة العربية الحديثة ولهجاتها ، للدكتور ف . عبد الرحيم ، دار القلم – دمشق 2011م .
  4. المعرب من الكلام الأعجمي على حروف المعجم ، لأبي المنصور الجواليقي ، تحقيق : الدكتور ف . عبد الرحيم ، دار القلم – دمشق ، 1990م .
  5. https://www.al-madina.com/article/100971
  6. https://ar.wikipedia.org/wiki/7
  7. https://ar.wikipedia.org/wiki/
  8. https://www.alukah.net/literature_language
  9. https://www.alukah.net/literature_language

* دهلي – الهند ، sumoaj@hotmail.com

[1] https://www.alukah.net/literature_language

[2] سوري من مواليد دمشق 1955م ، عضو مراسل بمجمع اللغة العربية بدمشق . أستاذ مشارك في الجامعة العربية المفتوحة بالكويت .

[3] https://www.alukah.net/literature_language

[4] محقق ، ولغوي ، ولد في مديرية أعظم كره عام 1953م ، عضو في مجمع اللغة العربية بدمشق ، من مصنفاته : تحقيق كتاب مفردات القرآن للفراهي ، نظرات لغوية في بعض الترجمات الأردية لمعاني القرآن الكريم ، بحوث ومقالات في اللغة والأدب وتقويم النصوص ، فهرست مصنفات البقاعي ، كما له تحقيقات على مصنفات ابن القيم ( 691هـ – 751هـ/1292م – 1350م ) .

[5] بحوث ومقالات في اللغة والأدب وتقويم النصوص ،  424 – 425 .

[6] Vaniyambadi هي مدينة وبلدية في منطقة Vellore في ولاية تاميلنادو الهندية . تقع على بعد حوالي 200 كم من تشيناي – المعروف سابقاً بمدراس – . اشتهرت بالتجارة ، وهي إحدى مركز صادرات الجلود إلى خارج الهند في تاميلنادو .

[7] لم تطبع .

[8] مؤسسه ومشرفه الدكتور محمد يعقوب تركستاني ( م 1371هـ ) يقول عنه الدكتور سراج حسين فتحي في موقع : https://www.al-madina.com/article/100971 لفترة امتدت حوالي ربع قرن من الزمن كان ملحق التراث بجريدة المدينة المنورة يشكل جزءاً من كينونة هذه الجريدة وأحد روافد العلم والثقافة الإسلامية الرصينة بالنسبة لجمع غفير من طلاب العلم والدراسات العليا ومحبي وعشاق التراث داخل وخارج المملكة ، وكان أشبه بمجمع علمي رائد ، حيث استكتب عدداً كبيراً من العلماء المتخصصين ” . صدر في صفحة واحدة عام 1394هـ ثم اكتملت عام 1396هـ ، وظلت تصدر لمدة عشرين عاماً ، من أهم الشخصيات الذين كتبوا فيه : حمد الجاسر ( 1328 – 1421هـ / 1910 – 2000م ) وأحمد عبد الغفور عطار ( 1379 – 1411هـ ) ، وأبو تراب الظاهري ( 1343 – 1423هـ / 1923 – 2002م ) ،  ومحمود الطناحي ( 1353 – 1419هـ / 1935 – 1999م ) ، وغيرهم .

[9] نقد الدكتور ف . عبد الرحيم سيبويه في كتابه المعرب ، كما نقد الصغاني في أصل كلمة الشطرنج : اشتق الصغاني الشطرنج من الشطارة أو من تسطير لأنه يعبّأ ويسطر       ( التكملة ) . ومن الغريب أن يصدر مثل هذا الكلام من الصغاني ، وهو من هو في اللغة . وإذا كان الأمر كما قال فمن الجيم ؟ آلجيم من حروف الزيادة ؟ أم له نظير في الاشتقاق ؟ المعرب ص 28 ، ونقد الدكتور رمضان عبد التواب في معجم الدخيل ص 165 : قزمة : آلة نِجارة ( مصر ) .

تركي ( قازمه ) ( kazma ) ، وهو مشتق من kazmak بمعنى حفر في الحاشية : كتبه د . رمضان عبد التواب بالهمزة ، وأوجد له أصلاً تركياً بالهمزة ، إذ قال : إن أصله بالتركية ezme ! ( دراسات وتعليقات في اللغة : ص 111 ) .

الدكتورة سميراء محمد أجمل *

يُعد اللغويون الخليل بن أحمد الفراهيدي ( ت 175هـ ) رائد الدراسة الصوتية العربية وواضع أصولها وخاصةً أن كتابه ” العين ” بُنِي على أساس صوتي ، وصُدِّر بمقدمة صوتية ، وهو أول دراسة صوتية منظمة في تاريخ اللغة العربية .

وجاء بعد ذلك كتاب سيبويه ( ت 180هـ ) ، الذي تضمَّن دراسات صوتيةً أوفت على الغاية دقةً وأهميةً ، وتنوَّعت مادتها ، منها ما يتعلق باللهجات والمقايسة بينها ، ومنها ما يعرض للقراءات ، ومنها ما يتحدث عن ظواهر صوتية مختلفة كأحكام الهمز من تحقيق وتسهيل ، والإمالة والفتح وما يتعلق بهما من أحكام ، والإعلال والإبدال والتعليل الصوتي لهما ، إلى غير ذلك من مباحث صوتية [1] .

أما الدكتور محمد حسن الطيان [2] فيعُد ” ابن جني ( ت 392هـ ) أول مَن أفرد المباحث الصوتية في مؤلَّف مستقل ، ونظر إليها على أنها علم قائم بذاته في كتابه ( سر صناعة الإعراب ) الذي بسط فيه الكلام على حروف العربية : مخارجها ، وصفاتها ، وأحوالها ، وما يعرض لها من تغيير يؤدي إلى الإعلال أو الإبدال ، أو الإدغام أو النقل أو الحذف ، والفرق بين الحرف والحركة ، والحروف الفروع المستحسنة والمستقبحة ، ومزج الحروف وتنافرها . ولا تقتصر جهود ابن جني الصوتية على ما جاء في كتابه المذكور ، وإنما تتعدَّاه إلى كُتبه الأخرى ، وفي مقدمتها الخصائص الذي تضمن مادةً صوتيةً غنيَّةً ، جاء بعضها منثوراً في تضاعيف الكتاب ، وأُفرد بعضها الآخر في أبواب مستقلة ؛ مثل : باب في كمية الحركات ، وباب في مطل الحركات ، وباب في مطل الحروف ” [3] .

عناية الدكتور ف . عبد الرحيم بعلم الأصوات :

الدكتور ف . عبد الرحيم من أبرز القامات العلمية التي عُنيت بعلم الأصوات في العصر الحديث .

وصفه الدكتور محمد أجمل الإصلاحي الندوي [4] قائلاً : ” عالم واسع الاطلاع ، طويل الباع في اللغة العربية ، وعارف بعشر لغات أخرى بين إجادة وإلمام ، ومتخصص في فقه اللغة ، ومتعمق في علم الأصوات ، ومع هذا العلم الوافر والفضل نراه خفيفَ الظل ، سهلَ الخليقة ، جمَّ التواضع ، يكاد حسن أدبه يغرّ كثيراً من الناس عن علمه ” [5] .

نشأته : الدكتور فانيامبادي عبدالرحيم بن عبد السبحان بن أمير الدين المعروف بالدكتور ف . عبدالرحيم ولد في مدينة فانيامبادي [6] في ولاية تاميلنادو عام 1933م ،نبغ عالماً ولغويّاً وزعيماً في علم الأصوات لا يدانيه أحد من معاصريه ، بالرغم من أن أسرته اشتهرت بالتجارة والبعد عن ميادين العلم .

يتقن حوالي أربع عشرة لغة هي : العربية والإنجليزية والأردية والسريانية والعبرية والفارسية والتركية والهندية والتاميلية والألمانية واليونانية والفرنسية والسنسكريتية والاسبرنتو .

مسيرته العلمية : أنشأ المسلمون حركةً علميةً في فانيامباديب اسم         ( الجمعية التربوية المحمدية ) ( VMES ) ، وهذه أنشأت لاحقاً المدرسة الإسلامية – الثانوية ، والكلية الإسلامية التابعة لجامعة مدراس            ( Chennai ) ، يقول الدكتور عبد الرحيم : ” في زمننا كانت الدراسة الجامعية تبدأ بسنتين تمهيديتين ، ثم يبدأ برنامج البكالوريوس . فدرست الدراسة التمهيدية بالكلية الإسلامية بفانيامبادي ، ثم انتقلت إلى Presidency College بمدينة مدراس عاصمة الولاية ، وهذه الكلية تابعة لجامعة مدراس ، وتخرجت فيها ، والمادة التي تخصصت فيها هي اللغة الإنكليزية وآدابها ” .

  • حصل على الماجستير من مدراس في اللغة الإنجليزية .
  • ثم حصل على الماجستير في اللغة العربية من جامعة عليكره الإسلامية عام1960م .
  • ثم حصل مرةً أخرى على الماجستير في اللغة العربية عن : ” رسالة في الكلمات الفارسية المعربة ” ، جمع فيها جميع الكلمات الفارسية المعربة [7] ، من جامعة الأزهر عام 1966م .
  • حصل على شهادة الدكتوراه في اللغة العربية – التخصص في قسم ( أصول اللغة ) – . ( عن تحقيق ( المعرب للجواليقي ) – من حيث دراسة لمادة الكتاب بإرجاع الكلمات إلى أصولها وبيان التغير الواقع فيها – ، من جامعة الأزهر سنة 1973م .

عمله في المجال التعليمي :

  • درّس سنةً واحدةً في المدرسة الإسلامية اللغة الإنجليزية في فانيامبادي .
  • عمل محاضراً للغة الإنجليزية وآدابها بجامعة مدراس من عام 1954م حتى عام 1959م .
  • كان محاضراً للغة العربية بجامعة مدراس من عام 1960م حتى 1964م .
  • عمل محاضراً في قسم اللغة الإنجليزية بجامعة أم درمان الإسلامية بالسودان من عام 1966 – 1969م .
  • قام بتدريس مادتي الأصوات واللهجات العربية القديمة . كما كان مديراً لشعبة اللغة العربية لغير الناطقين بها في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنوّرة 26 سنة ( من 1969م إلى 1995م ) .
  • مدير مركز الترجمات بمجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة منذ عام 1415هـ ، إلى وفاته .
  • لقب بأفضل العلماء في الدراسات الإسلاميَّة واللغة العربيَّة من جامعة مدراس عام 1960م .
  • حاز على جائزة رئيس جمهورية الهند لخدمة اللغة العربيَّة عام 1996م .

نشاطاته العلمية :

  • له مدونة على الشبكة العالمية يدرّس من خلالها اللغة العربية لغير الناطقين بها باللغة الإنكليزية ، وعنوان المدونة : drvaniya.com
  • يشرف على معهد تعليم لغة القرآن بمدينة تورنتو بكندا .
  • رئيس مركز القرآن بالهند ، وقد قام المركز بإعداد مصحف مصفوف بالحاسوب باستخدام أقل عدد من أشكال الحرف الواحد لتسهيل قراءة القرآن الكريم على الجيل الجديد من المسلمين غير العرب .
  • المشاركة في تحكيم الأبحاث .
  • الإشراف على رسائل علمية ببعض الجامعات السعودية .
  • مناقشة رسائل علمية في السعودية ودول أخرى .
  • المشاركة في ندوات علمية في المملكة وفي غيرها من الدول .
  • له مقالات وتعقيبات نشرت في مجلة مجمع اللغة العربية في دمشق ومجلة المجمع العلمي الأردني ، كما كان له عمود ثابت في ملحق التراث في جريدة المدينة المنورة ، استمر أكثر من عشر سنوات [8] .

نظَّم دورات للغة العربية من قبل الجامعة الإسلامية بالمدينة    المنورة ، منها :

  • دورة المركز الإسلامي بواشنطن دي سي بالولايات المتحدة الأمريكية .
  • دورات للغة العربية في ألمانيا على امتداد مدة عشر سنوات متتالية .
  • دورة لتعليم اللغة العربية للقضاة والمحامين في باكستان .
  • اشترك في إقامة دورة للغة العربية في الفلبين مرتين .
  • دورة في لندن .
  • دورة في كندا مرتين .
  • في غانا مرتين .
  • في الهند عدة مرات .

مع أعماله الجليلة أذكر قصةً طريفةً ومؤثرةً حدثنا الدكتور قال :  ” عندما كنت طالباً في الابتدائية طلب المدرس أن نعبر عن العطلة الصيفية كيف قضيناها ، فبدأ الطلاب بالتعبير : ذهبنا إلى هذه المدينة وتلك المدينة بالقطار ، وعندما جاء دوري سألت المدرّس : جميع أصدقائي يقولون سافرت بالقطار ، ما هو القطار ؟ تعجب المدرّس وجميع أصدقائي بأني لا أدري ما هو القطار ، أخذني المدرس إلى جميع الفصول ، وقال للطلاب : ( اس بچے نے ٹرين نہیں دیکھی ) هذا الطفل لم ير القطار ، منذ ذلك اليوم أصبحت معروفاً بـالطفل أعني ( بچہ ) طوال السنة الدراسية .

وها هو الطفل ينتقل من مدينة بالقطار إلى مدينة بالقطار ، يواصل تعليمه حتى وصل إلى ذروته ، يحلق في سماء العلم والمعرفة ، فيجالس سيبويه في القديم ثم الصغاني في الوسطى فرمضان عبد التواب في الحاضر ، فيقرأ هذا ويخطئ ذاك ويصحح هؤلاء [9] ، فأي منزلة وصل .

انقطع الدكتور للتحصيل والاشتغال بالعلم فلم يتزوَّج ، فهو من العلماء العزَّاب الذين آثروا العلم على الزواج .

من أساتذته :

الشيخ محمد محيي الدين عبد الحميد ( 1318 – 1393هـ / 1900 – 1973م ) ، من أعضاء المجمع اللغوي بالقاهرة ، ورئيس لجنة الفتوى والأزهر . وكانت صلته بالشيخ العلامة عبد العزيز بن عبد الله بن باز ، والإمام الشيخ أبي الحسن علي الحسني الندوي قويةً .

مؤلفاته :

قبل الحديث عن مؤلفات الدكتور في مجال فقه اللغة وغيرها ، أذكر حادثةً تشهد بحرص الدكتور على جمع الألفاظ من مصادرها الأصلية واهتمامه بضبط أصوات النطق . . . يقول الدكتور : ” قرأت في كتاب لمستشرق أن ظاهرة الكشكشة سائدة في قرية زنكلون بمحافظة الشرقية في مصر . والكشكشة هي نطق الكاف كالتاء والشين . أردت أن أتأكد صحة هذا القول ، فشددت الرحل إلى زنكلون ، وهي قرية صغيرة ، فقابلت فلاحاً عند مدخل القرية ، فقلت له : أريد أن أكلمك .

فقال : تشلِّمني .

قلت له : أخاف هذا الكلب الذي معك .

قال : هذا التشلب لا يضرك .

قلت : أين الجامع الكبير .

قال : الجامع التشبير بعيد .

فذكرت في كل جملة كلمة تتضمن كافاً ، فحولها إلى الجيم المهموسة .

فعرفت أن هذه القرية جزيرة لغوية .

(أ) في مجال فقه اللغة وعلم الأصوات :

  1. تحقيق ” المعرب ” للجواليقي : نشرته دار القلم ، كانت رسالته للدكتوراه من جامعة الأزهر سنة 1973م .
  2. القول الأصيل فيما في العربية من الدخيل : صدر عن مكتبة لينة للنشر والتوزيع ، بدمنهور في مصر ، ط 1 ، 1411هـ/1991م . والكتاب عبارة عن مستدركات المؤلف على الجواليقي في كتابه المعرب ، ويحتوي على 500 كلمة .
  3. سواء السبيل إلى ما في العربية من الدخيل : يحتوي على 400 كلمة من الدخيلة إلى العربية ، وصدر عن دار المآثر بالمدينة النبوية ، ط 1 ، 1419هـ/1998م .
  4. الإعلام بأصول الأعلام الواردة في قصص الأنبياء عليه السلام : صدر عن دار القلم بدمشق ، ط1 ، 1413هـ/ 1993م ، يشمل الأعلامَ الواردة في القرآن الكريم ، والأعلامَ الواردة في كتب السِّيَر والتاريخ والتفسير ؛ لأزواج بعض الأنبياء وأولادهم ، وللملوك المعاصرين لهم ، وللمُوالين والمعاندين لهم ، وللرجال الصالحين وغيرهم ، وذلك لأنه قد وقع في أسماء الكثير منهم تصحيفٌ وتحريف ، وتعدَّدَت صيغُ كثير منها .
  5. الدخيل في اللغة العربية الحديثة ولهجاتها : نشرت عام ( 1393هـ/ 1973م ) وقد اشتمل الكتاب على قرابة (800) كلمة من الألفاظ الدخيلة في اللغة العربيَّة الفصحى ، بالإضافة إلى الألفاظ الدخيلة في اللغة العربيَّة المعاصرة ولهجاتها المختلفة ، من شاميَّة ومصرية وسعودية ( حجازية ونجدية ) .
  6. معجم الدخيل في اللغة العربية الحديثة ولهجاتها : استدرك في هذا الكتاب ما فاته من الألفاظ في كتاب ” الدخيل في اللغة العربية الحديثة ولهجاتها ” وقد صدر بعد أربعين سنة من ذلك الكتاب ، جمع فيه حوالي 1600 كلمة ، نشر من دار القلم سنة 2011م .
  7. پردہ اٹھا دوں اگر چہرہ الفاظ سے ( باللغة الأردية في أصول الكلمات ) : نشر من بيت الحكمت في لاهور سنة 2005م .
  8. Europe Speaks Arabic ” أوربا تتحدث بالعربية ” : نشر من Goodword Books بدلهي ، يعالج الكتاب – بصورة حوار بين بريطاني وعربي – الكلمات العربية الدخيلة في اللغة الإنكليزية وفي عدة لغات أوربية أخرى .
  9. سحر الألحاظ في شعر الألفاظ ، نشرت من دار القلم سنة 2018م .
  10. گلستان الفاظ ومعاني

(ب) في مجال تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها :

  1. دروس اللغة العربية لغير الناطقين بها المقسمة إلى ثمانية أجزاء ، صدر منه ستة أجزاء ، نشرته الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة ، كذلك نشرته عدة دور نشر في بلدان مختلفة بإذن المؤلف ومن دونه . وقد كتب الله لهذا الكتاب القبول ، فهو يُدرس في جميع أنحاء العالم .
  2. مفتاح دروس اللغة العربية لغير الناطقين بها باللغة الإنكليزية ( ثلاثة أجزاء ) ، وقد ترجم إلى لغات منها : الأردية ، والتاميلية ، والفرنسية ، والألمانية ، والإيطالية .
  3. حلّ التمارين الواردة في دروس اللغة العربية لغير الناطقين بها .
  4. معجم الكلمات الواردة في دروس اللغة العربية لغير الناطقين بها .
  5. كتاب المعلِّم لدروس اللغة العربية لغير الناطقين بها .
  6. دروس اللغة العربية ( موزعة على ثمانية أجزاء بحسب المنهج الدراسي المتبع في الولايات المتحدة الأمريكية ، وفي بلدان أخرى ) .
  7. دروس اللغة العربية لغير الناطقين بها للأطفال ( في جزئين ) .
  8. أحاديث سهلة .
  9. نصوص من الحديث النبوي الشريف ( توظيف الحديث النبوي الشريف لتعليم اللغة العربية ) . المؤسسة الإسلامية بمدراس في الهند .
  10. نصوص إسلامية .
  11. أربعون حديثاً .
  12. الباحث عن الحق ( حديث سلمان الفارسي رضي الله عنه مع شرح لغوي . ينبني هذا الكتاب والكتب التالية على رأي المؤلف في ضرورة توظيف النصوص الإسلامية في تعليم اللغة العربية ) .
  13. في بلاط هرقل ( حديث أبي سفيان رضي الله عنه مع شرح لغوي ) .
  14. إنهما من مشكاة واحدة ( حديث هجرة المسلمين إلى الحبشة مع شرح لغوي ) .
  15. أبشر بخير يوم ( حديث كعب بن مالك رضي الله عنه مع شرح لغوي ) .
  16. المسعف في لغة وإعراب سورة يوسف . المؤسسة الإسلامية بمدراس في الهند .
  17. التبيان لحروف لغة القرآن ( باللغة التاميلية لغة ولاية تاملنادو في جنوب الهند ، كتاب في تعليم حروف اللغة العربية بصورة مبتكرة .
  18. التبيان لحروف لغة القرآن ( باللغة الإنكليزية ، كتاب في تعليم حروف اللغة العربية بصورة مبتكرة ) .
  19. التبيان لحروف لغة القرآن ( باللغة الأردية ، كتاب في تعليم حروف اللغة العربية بصورة مبتكرة ) .
  20. Selections From the Glorious Quran ( مختارات من القرآن الكريم باللغة الإنكليزية ، ومع الكتاب ستة ديفيدي تحتوي على تدريس المؤلف لهذا الكتاب ) .
  21. Surat al-Hujurat ( سورة الحجرات مع ترجمة معانيها وشرحها اللغوي باللغة الإنكليزية ) .
  22. Both These Lights Emanate From the Same Niche ( إنهما من مشكاة واحدة باللغة الإنكليزية ) .
  23. From Esphahan To Madina in Search of Truth ( من أصفهان إلى المدينة بحثاً عن الحقّ ) .
  24. Let’s Begin To Read Arabic ( لنبدأ قراءة اللغة العربية ، كتاب لتدريس الحروف العربية بطريقة مبتكرة ) نُشر في لندن .

(ج) في المجال الإسلامي :

  1. دليل الحيارى في تسمية كتب اليهود والنصارى .
  2. كيا یہ كتاب دينی درسگاہوںمیں پڑھانے کے قابل ہے ؟ ( أيليق هذا الكتاب أن يُدرس في المعاهد العربية ؟ نقد كتاب كليلة دمنة ) .
  3. إقسام الأيمان في أقسام القرآن .

المراجع والمصادر :

  1. الأعلام لخير الدين الزركلي ، دار العلم للملايين – بيروت ، ط 15 ، 2002م .
  2. بحوث ومقالات في اللغة والأدب وتقويم النصوص ، للدكتور محمد أجمل الإصلاحي ، دار الغرب الإسلامي – بيروت ، ط 1 ، 1428هـ – 2007م .
  3. معجم الدخيل في اللغة العربية الحديثة ولهجاتها ، للدكتور ف . عبد الرحيم ، دار القلم – دمشق 2011م .
  4. المعرب من الكلام الأعجمي على حروف المعجم ، لأبي المنصور الجواليقي ، تحقيق : الدكتور ف . عبد الرحيم ، دار القلم – دمشق ، 1990م .
  5. https://www.al-madina.com/article/100971
  6. https://ar.wikipedia.org/wiki/7
  7. https://ar.wikipedia.org/wiki/
  8. https://www.alukah.net/literature_language
  9. https://www.alukah.net/literature_language

* دهلي – الهند ، sumoaj@hotmail.com

[1] https://www.alukah.net/literature_language

[2] سوري من مواليد دمشق 1955م ، عضو مراسل بمجمع اللغة العربية بدمشق . أستاذ مشارك في الجامعة العربية المفتوحة بالكويت .

[3] https://www.alukah.net/literature_language

[4] محقق ، ولغوي ، ولد في مديرية أعظم كره عام 1953م ، عضو في مجمع اللغة العربية بدمشق ، من مصنفاته : تحقيق كتاب مفردات القرآن للفراهي ، نظرات لغوية في بعض الترجمات الأردية لمعاني القرآن الكريم ، بحوث ومقالات في اللغة والأدب وتقويم النصوص ، فهرست مصنفات البقاعي ، كما له تحقيقات على مصنفات ابن القيم ( 691هـ – 751هـ/1292م – 1350م ) .

[5] بحوث ومقالات في اللغة والأدب وتقويم النصوص ،  424 – 425 .

[6] Vaniyambadi هي مدينة وبلدية في منطقة Vellore في ولاية تاميلنادو الهندية . تقع على بعد حوالي 200 كم من تشيناي – المعروف سابقاً بمدراس – . اشتهرت بالتجارة ، وهي إحدى مركز صادرات الجلود إلى خارج الهند في تاميلنادو .

[7] لم تطبع .

[8] مؤسسه ومشرفه الدكتور محمد يعقوب تركستاني ( م 1371هـ ) يقول عنه الدكتور سراج حسين فتحي في موقع : https://www.al-madina.com/article/100971 لفترة امتدت حوالي ربع قرن من الزمن كان ملحق التراث بجريدة المدينة المنورة يشكل جزءاً من كينونة هذه الجريدة وأحد روافد العلم والثقافة الإسلامية الرصينة بالنسبة لجمع غفير من طلاب العلم والدراسات العليا ومحبي وعشاق التراث داخل وخارج المملكة ، وكان أشبه بمجمع علمي رائد ، حيث استكتب عدداً كبيراً من العلماء المتخصصين ” . صدر في صفحة واحدة عام 1394هـ ثم اكتملت عام 1396هـ ، وظلت تصدر لمدة عشرين عاماً ، من أهم الشخصيات الذين كتبوا فيه : حمد الجاسر ( 1328 – 1421هـ / 1910 – 2000م ) وأحمد عبد الغفور عطار ( 1379 – 1411هـ ) ، وأبو تراب الظاهري ( 1343 – 1423هـ / 1923 – 2002م ) ،  ومحمود الطناحي ( 1353 – 1419هـ / 1935 – 1999م ) ، وغيرهم .

[9] نقد الدكتور ف . عبد الرحيم سيبويه في كتابه المعرب ، كما نقد الصغاني في أصل كلمة الشطرنج : اشتق الصغاني الشطرنج من الشطارة أو من تسطير لأنه يعبّأ ويسطر       ( التكملة ) . ومن الغريب أن يصدر مثل هذا الكلام من الصغاني ، وهو من هو في اللغة . وإذا كان الأمر كما قال فمن الجيم ؟ آلجيم من حروف الزيادة ؟ أم له نظير في الاشتقاق ؟ المعرب ص 28 ، ونقد الدكتور رمضان عبد التواب في معجم الدخيل ص 165 : قزمة : آلة نِجارة ( مصر ) .

تركي ( قازمه ) ( kazma ) ، وهو مشتق من kazmak بمعنى حفر في الحاشية : كتبه د . رمضان عبد التواب بالهمزة ، وأوجد له أصلاً تركياً بالهمزة ، إذ قال : إن أصله بالتركية ezme ! ( دراسات وتعليقات في اللغة : ص 111 ) .